عقاراتمتابعات

بعد حل مشكلة الصرف الصحي لـ”كيما”.. وزير الإسكان وعد فأوفى أمام الرئيس ومواطني أسوان

التزم ، بالوعد الذي قطعه على نفسه أمام الرئيس السيسي خلال زيارته لمحافظة أسوان اليوم، بصحبة المحافظ اللواء مجدى حجازى، بدخول محطتى معالجة صرف صحى كيما 1 و2 الخدمة، بعد الانتهاء من تجارب التشغيل النهائية لوحدتى المعالجة الثلاثية.

وقال الدكتور مصطفى مدبولى: “وفينا بالالتزام الذى تم إعلانه أمام السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي ومواطنى المحافظة، فى مؤتمر الشباب، لإنهاء مشكلة صرف المياه الملوثة بالنيل فى أسوان”، مشيرا إلى أن هذا المشروع لاقى متابعة خاصة، حيث كان الموقف التنفيذى للمشروع يعرض أسبوعيا فى اجتماع متابعة مشروعات المرافق، لحل أى مشكلة تطرأ، كما قمت بزيارة الموقع أكثر من مرة، لحين الانتهاء من التنفيذ.

وأضاف الوزير: تم تنفيذ مشروع إحلال وتجديد لمحطتي المعالجة (كيما 1، كيما 2) والبنية التحتية لزراعة الغابة الشجرية بالمياه المعالجة بالعلاقي + محطة المعالجة الثلاثية، بتكلفة تقديرية 235 مليون جنيه.

وأوضح مدبولى أنه تم رفع طاقة المحطتين إلى 75 ألف م3 يوميا، لاستيعاب التصرفات الزائدة، موجها الشكر للشركة المنفذة للمشروع التى بذلت جهدا كبيرا للانتهاء من هذا التكليف فى التوقيتات المحددة.

وأوضح وزير الإسكان أنه سيتم خلال أسابيع الانتهاء من تنفيذ محطة كيما 3 للمعالجة الثلاثية، بطاقة 35 ألف م3/يوم، لاستيعاب أى تصرفات مستقبلية، موضحاً أنه تم ضغط مدة التنفيذ من 18 شهراً إلى 6 أشهر فقط، وأن المياه المنتجة من المحطة تتطابق مع المعايير العالمية لمواصفات المياه المعالجة.

وخلال جولة الوزير بالمحطة تم أخذ عينة من المياه التى تمت معالجتها ثلاثيا، وقال الدكتور مصطفى مدبولى: تشاهدون حضراتكم عينة المياه التى تمت معالجتها، طبقا للمعايير العالمية، وهى مياه على أعلى مستوى، مضيفا: توجهنا فى هذه المرحلة هو تحويل محطات الصرف الصحى، خاصة بصعيد مصر لمعالجة ثلاثيا، وهناك تكليف من الرئيس السيسى بذلك، وخلال هذا العام والعام القادم سننتهى من 46 محطة صرف صحى معالجة ثلاثيا فى صعيد مصر، من بنى سويف حتى أسوان، ستنتج مياه معالجة بطاقة 1٫2 مليون م3 يوميا، كل هذا فى أقل من سنتين، وذلك فى إطار خطة الدولة لترشيد استهلاك المياه، والاستغلال الأمثل لمواردنا، وهذا ما تفعله كل دول العالم، فهناك دول تعيد استخدام المياه 7 مرات، للاستفادة القصوى من كل نقطة مياه، فمصر بها زيادة سكانية كبيرة، ومواردها ثابتة من المياه، ولذا يجب الاستفادة من كل قطرة مياه.

وخلال الجولة حضر الشاب علاء مصطفى، الذى تقدم بالشكوى لرئيس الجمهورية فى مؤتمر الشباب، وتقدم بالشكر للرئيس عبدالفتاح السيسى، ولوزير الإسكان، ومحافظ أسوان، على الوفاء بالوعد، والانتهاء من هذه المشكلة الكبيرة، التى عانت منها المحافظة على مدى سنوات، معبرا عن سعادة كل مواطنى أسوان بالانتهاء من هذا المشروع.

تجدر الإشارة إلى أنه تم التنسيق بين وزارات الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والموارد المائية والرى، والصحة والسكان، حيث تم عرض معايير إنتاج المياه المعالجة، على اللجنة العليا للمياه، التابعة لوزارة الصحة، للتأكيد على جودة المياه المنتجة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *